• facebook
  • youtube
  • twitter

قصص في الإخلاص

🌾قصص في الإخلاص🌾
💞السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وأسعد الله جميع أوقاتكم بالخير والبركات💞
🌺القصة الأولى🌺
كان علي بن الحسين زين العابدين يحمل الصدقات والطعام ليلاً على ظهره ، ويوصل ذلك إلى بيوت الأرامل والفقراء في المدينة ، ولا يعلمون من وضعها ، وكان لا يستعين بخادم ولا عبد أو غيره لئلا يطلع عليه أحد وبقي كذلك سنوات طويلة ، وما كان الفقراء والأرامل يعلمون كيف جاءهم هذا الطعام فلما مات وجدوا على ظهره آثاراً من السواد ، فعلموا أن ذلك بسبب ما كان يحمله على ظهره ، فما انقطعت صدقة السر في المدينة حتى مات زين العابدين
🌺القصة الثانية🌺
وهذا داوود بن أبي هند ذُكر في ترجمته أنه صام أربعين سنة لا يعلم به أهله ، كان يخرج في مهنته ، ويأخذ معه غداءه ، فيتوهمون أنه مُفطِر ، فيتصدق به في الطريق ، فيرجع آخر النهار إلى أهله فيأكل معهم
🌺القصة الثالثة🌺
روى صاحب طبقات الحنابلة : أن عبد الغني المقدسي المحدث الشهير , كان مسجوناً في بيت المقدس في فلسطين , فقام من الليل صادقاً مع الله مخلصاً, فأخذ يصلي, ومعه في السجن قوم من اليهود والنصارى, فأخذ يبكي حتى الصباح, فلما أصبح الصباح, ورأى أولئك النفر هذا الصادق العابد المخلص, ذهبوا إلى السجان, وقالوا : أطلقنا فإنا قد أسلمنا, ودخلنا في دين هذا الرجل, قال : ولِمَ؟ أدعاكم للإسلام ؟ قالوا : ما دعانا للإسلام, ولكن بتنا معه في ليلة ذكرنا بيوم القيامة..!
🌿🌱🥀